موقع التعليم اللإبتدائي و المتوسط و الثانوي في الجزائر

Diagnosing and Treating What are the signs and symptoms and Treatment Remedies

مسابقات تربوية لتلاميذ المتوسط و الإبتدائي ملائمة لجميع الأجهزة الرقمية

جميع مواضيع شهادة التعليم المتوسط 2017 مرفقة بالحلول و شبكة التقويم BEM 2017

مراجعة للتلاميذ المقبلين على شهادة التعليم المتوسط 2017 Quiz

للمفتشين و المكونين و المتربصين وثائق مهمة خاصة بالتعليم الإبتدائي السيد: فنازي محمد

كل ما يخص مناهج الجيل الثاني للإبتدائي و المتوسط لجميع المواد 2016 - 2017

Jeux éducatifs gratuits plusieurs activités et jeux éducatifs pour les enfants de 3 à 7 ans ألعاب تربوية للأطفال من 3 سنوات إلى 7 سنوات

جديد الأقراص التربوية

كل مايخص التعليم الإبتدائي إختبارات و مذكرات و وثائق تربوية مهمة p48 physique relizane algerie فيزياء غليزان الموقع التعليمي الأول في الجزائر

صفحة التعليم الابتدائي

مذكرات و فروض و إختبارات و عروض تقديمية و أشرطة فيديو

Enseignement Primaire Etudes primaires - Cours, examens et exercices gratuits
كل الشكر والتقدير لكل من ساهم في رقي الموقع
بارك الله فيكم وجعل علمكم وعملكم في ميزان حسناتكم الي يوم القيامة ونفعنا الله به
كل مايخص التعليم الإبتدائي إختبارات و مذكرات و وثائق تربوية مهمة

للمفتشين و المكونين و المتربصين وثائق مهمة خاصة بالتعليم الإبتدائي السيد: فنازي محمد

مواضيع شهادة نهاية مرحلة التعليم الابتدائي من 2006 إلى 2014

ملفات و وثائق مهمة خاصة بالجيل الثاني

جميع مذكرات السنة الثالثة إبتدائي

إختبارات السنة الأولى إبتدائي لكل المواد و للفصول الثلاثة

إختبارات السنة الثانية إبتدائي لكل المواد و للفصول الثلاثة

إختبارات السنة الثالثى إبتدائي لكل المواد و للفصول الثلاثة

إختبارات السنة الرابعة إبتدائي لكل المواد و للفصول الثلاثة

فروض و إختبارات الخامسة إبتدائي إختبارات اللغة العربية و التربية الإسلامية و اللغة الأمازيغية و التربية الفنية و التشكيلية السنة الخامسة
إختبارات الرياضيات السنة الخامسة إختبارات اللغة الفرنسية السنة الخامسة إختبارات التربية العلمية السنة الخامسة إختبارات التاريخ و الجغرافيا و التربية المدنية السنة الخامسة
مذكرات متنوعة اللغة الفرنسية مذكرات في جميع المواد مذكرات السنة الرابعة
كل مايخص التعليم التحضيري كل مايخص السنة الرابعة ص1 كل مايخص السنة الرابعة ص2 المناهج و الوثائق المرافقة
تخفيف منهاج التعليم الابتدائي مواضيع إمتحان نهاية مرحلة التعليم الإبتدائي 2006 مواضيع إمتحان نهاية مرحلة التعليم الإبتدائي 2007 مواضيع إمتحان نهاية مرحلة التعليم الإبتدائي 2008
مواضيع إمتحان نهاية مرحلة التعليم الإبتدائي 2009 مواضيع إمتحان نهاية مرحلة التعليم الإبتدائي 2010 مواضيع إمتحان نهاية مرحلة التعليم الإبتدائي 2011 مواضيع إمتحان نهاية مرحلة التعليم الإبتدائي 2012
مواضيع إمتحان نهاية مرحلة التعليم الإبتدائي 2013 مواضيع إمتحان نهاية مرحلة التعليم الإبتدائي 2014

مناهج الجيل الثاني

رأي في مناهج الجيل الثاني

السيد:محمد فنازي مفتش في التعليم الإبتدائي مشرف تربوي للتواصل أو الإستفسار: mohamedfenazim@gmail.com

يتساءل كثير من المهتمين بالشأن التربوي عن موقف الممارسين للعملية التربوية - من أساتذة و مديرين و مفتشين - من مناهج الجيل الثاني، هل هي مملوءة بالاختلالات و النقائص، و لاتصلح للمدرسة الجزائرية ؟ و هل تطبيقها سوف يجعل الأمور أكثر سوءا مما هي عليه الآن ؟ و ما المطلوب منا - نحن الممارسين- في مثل هذا الحدث البيداغوجي الوطني الكبير ؟

سوف أقدم رأيي المتواضع، من خلال اهتماماتي بحل المشكلات التي تواجهها مدرستنا، و كذلك من خلال حضوري للملتقيات الجهوية الثلاثة التي نظمت من طرف إطارات اللجنة الوطنية للمناهج و اللجان المتخصصة لفائدة مجموعة من مفتشي الابتدائي و المتوسط، و كذلك من خلال تفاعلي مع ما قدم بالنقاش و الاقتراحات المرفوعة للجنة الوطنية للمناهج، فأقول مستعينا بالله:

أولا: إنّ المناهج و مختلف السندات الرسمية التي تصدرها وزارة التربية في أي منظومة في العالم، إنّما تمثل الإطار العام للممارسات التعليمية، فهي - في صورة توضيحية - كأعمدة المنزل الكبير و سقفه و أرضيته، فهل يصلح هذا المنزل للسكن على حاله تلك ؟ طبعا لا بدّ من تهيئةٍ و أعمال كثيرة حتى يصير المنزل صالحا للاستعمال، و هذه الأعمال لا حدّ لها و لا نهاية، ما دام المكلف بها صاحب طموح و إرادة و تطلعات كبيرة، أتعلمون من هو المكلف بتهيئة هذا المنزل الذي يحتوينا جميعا، إنهم المعلمون، و من ورائهم المديرون و المفتشون، و كل المخلصين من الباحثين المهتمين بمدرستنا، فإن تخلينا عن الواجب الوطني و انتظرنا أن ينزل علينا الوحي من الأعلى لإصلاح أحوالنا داخل حجرات التدريس؛ فإننا نفكر بطريقة غير واقعية، و لن تزيدنا إلاّ وهنا على وهن.

ثانيا: مما يثبته التتبع و البحث في واقع أحوال المعلمين مع مناهج الجيل الأول، و كذلك المديرون و المفتشون - إلا ما قلّ و ندر - أنّ الارتباط بالمناهج و السندات المرفقة بها إنما هو ارتباط شكلي سطحي، حتى أنك تجد من الممارسين من لم يفتح منهاجا في حياته المهنية، و تجد من المفتشين خلقا كثيرا ممن لم يفقهوا محتويات المناهح الأولى، و رغم كل ما سبق فإنك تجد ثلة من الممارسين الأخيار الذين يتقنون أعمالهم و يؤدون واجباتهم المهنية بكل إخلاص و تفان، فيحققون الأهداف المرسومة بشكل حقيقي، و يظهر ذلك في مسار تلاميذهم و أخلاقهم، و في شهادة المجتمع التربوي و المدني لهم.

ثالثا: المناهج وحدها - مهما كانت جودتها و إحكام بنائها - و هذا مجرد أمل - لن تسطيع تحقيق غايات التربية في أي مجتمع إذا لم ترافقها مجموعة من الآليات و الإجراءات على مستويات عدة، و يعتبر دور الممارسين التربويين حاسما في إفشال المناهج الجيدة، أو في إنجاح المناهج المتواضعة.

رابعا: لن أخلي - باعتباري مواطنا جزائريا - مسؤولية الجهات المركزية بوزارة التربية من التقصير و ما يدور في حقله الدلالي من المعاني الكثيرة، و هذه الوضعية الحالية نتيجة لتشابك أسباب متعددة؛ ليست هذه الكلمة محلا لذكرها.

خامسا: (كلكم راع و كلكم مسؤول عن رعيته)، لذا فأنا بحكم وظيفتي كمفتش، و أنت كمعلم و الآخر كمدير، ... إلخ، كلنا مؤمورون - شرعا و عقلا - أن نسدّ ما يلينا من الخلل و النقص، و التعاون في الميدان لإتمام صنع مستقبل أبنائنا و أبناءكم و أبناء الأمة الجزائرية.

سادسا: أختم باقتباس لفقرة من حوارٍ الكتروني دار بيني و بين أحد زملائي المفتشين النابهين الباحثين، و فيها جمعٌ للمعاني المتفرقة في هذه الكلمة:

(الأخ المحترم، الباحث المجتهد (صالح العياشي) أوافقكم تمام الموافقة على أنّ المناهج الجديدة و الوثائق المرافقة لها لن تكون في مستوى تطلعات الأسرة التربوية، و خاصةً المجتهدون منهم؛ الذين يحملون همّ تطوير أداء المدرسة الابتدائية، كما أشاطركم الرأي أيضا في كون عمليات التبليغ و التكوين - إن وجدت - لم تكن بالفعالية المطلوبة في مثل هذه الأحداث البيداغوجية الوطنية و المصيرية، و لكن عزاؤنا و أملنا - بعد الله تعالى - هو تلك الثلة الصادقة المجتهدة من الممارسين الميدانيين - أساتذةً و مديرين و مفتشين باحثين - الذين سوف يسدّون ما استطاعوا من الخلل و النقص، و سوف يتعاونون - و لا بدّ من ذلك - في تنشيط الحياة التربوية و البيداغوجية بإنتاج معرفة جديدة و ملائمة لمكونات المدرسة الجزائرية )



فايس بوك p48 facebook

صور و أشرطة فيديو متنوعة